القائمة الرئيسية

الصفحات

جديد تقني [LastPost]

فيس بوك يوضح سبب ظهور بعض الإعلانات السياسية تزامنا مع الانتخابات الأمريكية

صرح فيس بوك، بأنه سيحظر مؤقتًا الإعلانات السياسية والانتخابية بدءًا من 4 نوفمبر، في اليوم التالي للانتخابات الرئاسية الأمريكية لعام 2020، ومع ذلك وفقا لـCNBC، ظهرت بعض الإعلانات السياسية على أنها "نشطة" على مكتبة إعلانات المنصة على الرغم من هذا التقييد المخطط له، والذي تم الإعلان عنه منذ شهر تقريبًا، لكن سرعان ما أوضح متحدث باسم فيس بوك الأمر بشكل واضح، حيث قال إن مثل هذه الإعلانات تم إيقافها مؤقتًا في منتصف الليل، ولكن قد يستغرق الأمر ما يصل إلى 24 ساعة حتى تنعكس التغييرات في مكتبة الإعلانات السياسية على فيس بوك.

وفقًا لما ذكره موقع "engadget"، أكد فيس بوك، أن الإعلانات لا تعطي انطباعات للمستخدمين، ما يعني في الأساس أنها غير مرئية لأي شخص يستخدم الموقع.

نشر Rob Leathern ، مدير المنتجات في فيس بوك، على حساب تويتر مشيرًا إلى أنه عند إيقاف إعلان مؤقتًا أو حذفه أو إيقافه، يستغرق ظهور التغييرات 24 ساعة.

وأضاف مدير المنتجات، أن هذا هو الحال سواء أوقف المعلن نفسه الحملة، أو إذا أجرى "فيس بوك" التغيير كما هو الحال في هذه المرة.

ويبدو أن الإعلانات تم إيقافها مؤقتًا في منتصف الليل كما هو مخطط لها وأن هذه مجرد قاعدة بيانات كبيرة ستصل قريبا للوضع المستهدف من فيس بوك، نظرا لأن فيس بوك أكد أن الإعلانات القابلة للعرض من جانب مستخدمي الموقع مشكلة فنية أكثر من عدم تقديم الشركة لما قالت إنها ستفعله.

تعليقات